المؤلف الملاوي صاحب الكتب الأكثر مبيعا وليام كامكوامبا يلقي الخطاب الرئيسي في القمة ويشارك في النشاطات القائمة على شعار القمة: “دور العلوم الشاملة، التقنية والابتكار في دفع التحول الزراعي”

ليلونغوي، ملاوي، 13 تشرين الثاني/نوفمبر، 2019 / بي آر نيوزواير / — ستعقد مبادرة التحول الزراعي قمتها السنوية الثانية  للتحول الزراعي Second Annual Agricultural Transformation Summit في مركز مؤتمرات بنغو الدولي في ليلونغوي يوم 14 تشرين الثاني/نوفمبر، 2019. وإذ يأتي كجزء من التزام مبدرة التحول الزراعي المستمرة بالتنوع الاقتصادي في ملاوي، سيجمع الحدث أكثر من 200 ضيف من الحكومات المحلية وقطاع الزراعة، فضلا عن وفودر أجنبية. وسيتبادل المشاركون في القمة الأفكار ويبحثون قضايا قائمة على أساس شعار القمة:  “دور العلوم الشاملة، التقنية والابتكار في دفع التحول الزراعي.”

سيكون الكاتب الشهير ويليام كامكوامبا، مؤلف كتاب The Boy Who Harnessed the Wind المتحدث الرئيسي في القمة، وستكون الصحفية الشهيرة فيمي أوك مضيفة ومديرة للحوار، وهو الدور الذي قامت به في القمة الأولى في العام الماضي. ومن المقرر أيضا أن يشارك التالية في القمة: معالي السيد كوندواني نانخوموا، عضو البرلمان ووزير الزراعة والري وتنمية المياه؛ الدكتور ديريك ياتش، رئيس مؤسسة عالم خالٍ من التدخين؛ البروفيسور جورج كانياما فيري، نائب رئيس جامعة ليلونغوي للزراعة والموارد الطبيعية؛ والبروفسور إدريس ملاتا، نائب رئيس جامعة ملاوي للعلوم والتكنولوجيا.

ويقول جيم لوتزويلر، نائب رئيس قسم الزراعة وسبل العيش في مؤسسة عالم خال من الدخان: “لقد حققت قمة العام الماضي نجاحًا كبيرًا أدى إلى تقدم العديد من برامج مبادرة التحول الزراعي المصممة للمساعدة في دفع التنويع بحيث يصبح اقتصاد ملاوي أقل اعتمادًا على التبغ. نتوقع حدثًا آخر جذابًا ونتطلع إلى تحديد المزيد من الفرص لإحداث تغيير دائم فيما نستكشف دور العلم والتكنولوجيا والابتكار الشامل في دفع التحول الزراعي.”

في اليوم السابق للقمة، سيستضيف مركز التحول الزراعي معرضًا لتكنولوجيا العلوم الزراعية. هذا الحدث الذي يطلق عليه “مسابقة تقنية الزراعة”، يدعو طلاب المرحلة الابتدائية والثانوية والجامعات إلى تقديم ابتكارات تعالج التحديات التي يواجهها مزارعو الفول السوداني في ملاوي. ستقوم لجنة تحكيم من الخبراء باختيار الاختراعات التي لديها أكبر فرصة للتسويق. ويقوم السيد كامكوامبا، وهو أيضًا مخترع ومزارع، بإرشاد الطلاب إلى جانب فريق مركز التحول الزراعي وسيعمل كحكم ضيف.

وقال السيد كامكوامبا: “كنت مهتمًا بالشراكة مع فريق مركز التحول الزراعي منذ اللحظة التي اتصلوا بي بها حول مسابقة التقنية الزراعية؛ هذه مساحة نحتاج فيها إلى شركاء كثيرين يعملون معًا فيها. بالنسبة لي، كان العمل مع الطلاب رائعًا لتطوير الحلول وللمساعدة في تشكيل أفكارهم. هناك الكثير من الشباب الموهوبين في ملاوي وتشجيعهم على استخدام إبداعاتهم في حل المشكلات أمر بالغ الأهمية.”

منذ إطلاقها في قمة التحول الزراعي الأولى في ديسمبر 2018، أقامت مبادرة التحول الزراعي شراكات رئيسية ودعمت عددًا من المشاريع في ملاوي، بما في ذلك:

  • مركز التحول الزراعي: تم تصميم مركز التحول الزراعي ليكون مركزًا شاملاً للامتياز في مجال العلوم والتكنولوجيا وحضانة الأعمال لتيسير التنمية الزراعية التحويلية. تم اختيار سلسلة قيمة الفول السوداني كمحور تركيز أولي للمركز. تسير أعمال الإنشاء في منشأة مركز التحول الزراعي في ليلونغوي بشكل حسن ومن المقرر الانتهاء منها في العام 2020.
  • مرفق دعم الاستثمار: يدعم برنامج دعم الاستثمار إعداد المعاملات الدولية على مستوى المستثمرين مع نماذج الأعمال التجارية الشاملة لأصحاب الحيازات الصغيرة. اختتم مرفق دعم الاستثمار مؤخرًا أنشطته في مجال تحديد نطاق القطاع المالي وتأمين المحاصيل.
  • معهد مواباتا: معهد مواباتا، والذي يترجم إلى “لقد حققنا ذلك” بلغة تشيتشيوا، هو مركز أبحاث سياسة مستقلة تديره جامعة ولاية مشيغان. يعمل المعهد عن كثب مع لجنة التخطيط الوطنية في ملاوي وجامعة ليلونغوي للزراعة والموارد الطبيعية ومجموعات أخرى. هدفهم الجماعي هو تسريع اعتماد البرامج التي تقودها ملاوي التي تدفع التحول الزراعي وتحسين دخل أصحاب الحيازات الصغيرة والتغذية.
  • صندوق زمالة وبعثات مبادرة التحول الزراعي: تم تصميم صندوق زمالة وبعثات مبادرة التحول الزراعي ATI Fellowship and Scholarship Fund الجديد لتمويل الملاويين في السعي للحصول على درجة الماجستير أو البحث ما بعد الدكتوراه في جامعات مختارة في جميع أنحاء الولايات المتحدة وجنوب أفريقيا. يدير معهد التعليم الدولي، هذه المبادرة التي، بعد عملية تقديم طلبات التحاق صارمة، سترحب بأول مجموعة من طلاب الماجستير في آب/أغسطس 2020.
  • البرنامج التجريبي للتمويل وتمديد التدريب المعزز بالتكنولوجيا: إذ يتم تنفيذه من قِبل منظمة الفرص الدولية، قام هذا البرنامج الرائد بتجهيز وتدريب أكثر من 90 من وكلاء دعم المزارعين لتقديم الخدمات المالية والإرشادية الأخيرة للمزارعين من أصحاب الحيازات الصغيرة. وهو يركز على التدريب في مجال محو الأمية المالية، والمساواة بين الجنسين، وسلاسل القيمة المختارة كبدائل دخل للتبغ. تم تصنيف أكثر من 6000 مزارع عبر 163 معيارا.
  • تعزيز الأعمال التجارية لصناعات الألبان لدى أصحاب الحيازات الصغيرة كبديل عملي للتبغ: قامت جمعية منتجي الألبان في المنطقة الوسطى بدعم المزارعين في المنطقة الوسطى التي يسيطر عليها التبغ من خلال تزويد 40 من مزارع الألبان بأبقارهم و 28 من مزارعي الألبان بالدراجات الهوائية. أكملت الجمعية أيضًا بناء نموذج لتربية الأبقار، مما يتيح للمزارعين من أصحاب الحيازات الصغيرة فرصة لمعرفة كيف يمكنهم تحسين مزارع أبقارهم الخاصة لإنتاج الحليب النظيف والسيطرة على مرض التهاب الضرع.

حول مبادرة التحول الزراعي

تمثل مبادرة التحول الزراعي دعامة أساسية لمؤسسة “عالم خالٍ من التدخين”، Foundation for a Smoke-Free World وهي منظمة غير ربحية أميركية 501(c)(3)   مستقلة تهدف إلى تحسين الصحة العالمية عن طريق القضاء على التدخين في هذا الجيل. مع إدراك أن مهمة المؤسسة تستلزم انخفاضًا سريعًا في الطلب العالمي على التبغ، تهدف مبادرة التحول الزراعي إلى دعم تنويع الاقتصادات التي تعتمد على التبغ.

للمزيد من المعلومات الرجاء الاتصال:

مبادرة التحول الزراعي: نيكول برادلي، Nicole.Bradley@smokefreeworld.org