لندن, 31 يوليو / تموز 2020 /PRNewswire/ — أسهبت مؤخرًا نشرة “Plan B” (الخطة ب) -وهي نشرة صوتية (بودكاست) أسبوعية تقدمها عبر الإنترنت شركة CS Global Partners الكائنة في لندن- في تقديم تفاصيل عرض سانت كيتس ونيفيس الجديد لفترة محدودة في إطار برنامج المواطنة مقابل الاستثمار، حيث خفضت الحكومة متطلبات الاستثمار لأسرة مكونة من أربعة أفراد من 195 ألف دولار أمريكي إلى 150 ألف دولار أمريكي، ولا يزال العرض ساريًا حتى 15 يناير 2021.

خلال الحلقة الأخيرة من البودكاست، أوضحت بياتريس جاتي رئيس مكتب المشورة الحكومية لدى شركة CS Global Partners ما تعنيه هذه التغييرات للمستثمرين. ووفقًا لما ذكرته جاتي، فقد صُمم العرض الجديد لتحفيز تدفق كميات أكبر من الاستثمار عن طريق توفير خيار جذاب لحصول العائلات الكبيرة على الجنسية خلال هذه الأوقات المُتقلبة. وتسري هذه التغييرات على مسار صندوق النمو المستدام فقط – وهو خيار للمساهمة في صندوق حكومي طرحه رئيس الوزراء تيموثي هاريس عام 2018.

وقالت جاتي في حديثها إن العرض الجديد “يعني أن بعض العائلات التي كانت على وشك التقدم بطلب قد يكون لديها الآن هذا الحافز الإضافي الذي كانت تحتاجه لتقديم طلب عائلي. وفي الوقت نفسه، لا بد من التذكير بأن جميع المتطلبات الأخرى ما زالت قائمة، لا سيما اجتياز فحوص التدقيق الواجبة الصارمة التي تمثل السمة المميزة لبرنامج سانت كيتس ونيفيس وهي بالتأكيد واحدة من الأسباب التي تجعل من هذا البرنامج المعيار البلاتيني للصناعة.”

وما زالت سانت كيتس ونيفيس هي الخيار الأفضل للمستثمرين الأجانب الساعين للحصول على جنسية ثانية. يتمتع البرنامج بخبرة لا تُضاهى وإجراءات فعالة، ما يوفر في نهاية المطاف فرصًا اقتصادية واسعة ومزايا اجتماعية، وكذلك إمكانية الدخول بدون تأشيرة وبتأشيرة عند الوصول إلى حوالي 160 وجهة. فضلاً عن ذلك، يتكرر كثيرًا إعلان وزير الخارجية مارك برانتلي عن توقيع اتفاقيات جديدة للإعفاء من التأشيرة والتوسع المستمر في العلاقات الدبلوماسية التي تربط الدولة بالعالم الخارجي.

كما يتميز برنامج سانت كيتس ونيفيس للمواطنة مقابل الاستثمار بأنه البرنامج الوحيد الذي يوفر معالجة سريعة للطلبات بحيث تضمن حصول المُتقدمين الناجحين على الجنسية وجواز السفر المصاحب في غضون 60 يومًا. إلا أنه يجب على المتقدمين أن يجتازوا أولاً سلسلة من فحوص التدقيق الواجبة للتأكد من أنهم لا يمثلون أي مخاطر أمنية أو مخاطر على سمعة الدولة وشركائها.

ويُعد صندوق النمو المستدام المسارَ الأسرع للحصول على جنسية سانت كيتس ونيفيس، ويتطلب تقديم مساهمة غير قابلة للاسترداد تُدفع مرة واحدة. وتُوجه الإيرادات المُتحققة من هذا البرنامج إلى قطاعات مختلفة للتنمية الوطنية بالدولة، بما في ذلك التعليم والسياحة والرعاية الصحية والبنية التحتية وغيرها من المجالات.

pr@csglobalpartners.com
www.csglobalpartners.com