أول ميناء جاف من نوعه يربط مركز الطاقة المتكامل الوحيد في المنطقة بالعالم

الخُبر، هونغ كونغ, 15 سبتمبر / أيلول 2021 /PRNewswire/ — وقعت مدينة الملك سلمان للطاقة (سبارك) وهوتشيسون بورتس اتفاقية شراكة لإدارة وتشغيل الميناء الجاف والمنطقة اللوجستية في سبارك والتي تقوم على مساحة 3 كيلو متر مربع وفقاً لأعلى المعايير العالمية.   وقد تم إنشاء هذا المرفق الهام لمساعدة المستثمرين في الوصول إلى الأسواق العالمية مما يتيح الفرصة لزيادة الطلب على السلع وخدمات الطاقة في منطقة الشرق الأوسط وخارجها إلى جانب تلبية الخدمات اللوجستية للمدن والمجمعات الصناعية المجاورة.

Mr. Eric Ip (centre), Group Managing Director of Hutchison Ports, Mr. Andy Tsoi (right), Managing Director, Middle East and Africa Division and Mr. Cody Leung (left), Group General Counsel & Corporate Development Director of the company attended the online signing ceremony

وتعد مدينة الملك سلمان للطاقة (سبارك) مركزاً عالمياً مستداماً للطاقة، وهي مدينة صناعية متكاملة يتم تطويرها على ثلاث مراحل، على مساحة 50 كيلومتراً مربعاً في المنطقة الشرقية من السعودية، وذلك برؤية لتصبح البوابة الرائدة للخدمات اللوجستية لقطاع الطاقة الإقليمي، حيث تقدم مجموعة متكاملة من الخدمات لدعم نمو الأعمال وجذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية وتوفير فرص العمل في المملكة. وتقدم «سبارك» بنية تحتية بمواصفات عالمية للمستثمرين العالميين في صناعة النفط الخام والغاز، والتكرير، والصناعات البتروكيماوية والطاقة الكهربائية وإنتاج المياه ومعالجتها.

وفي إطار تعليقه على هذه الاتفاقية، أعرب محمد يحيى القحطاني، رئيس مجلس إدارة مدينة الملك سلمان للطاقة عن فخره بهذه الخطوة الهامة التي ستشكل نقطة جذب إضافية للمستثمرين في القطاع لما تتمتع به هوتشيسون بورتس من خبرة عالمية في إدارة وتشغيل الموانئ والمناطق اللوجستية، مشيراً في الوقت نفسه إلى أن هذه الشراكة ستوفر للمستثمرين  سهولة الوصول إلى الأسواق المحلية والعالمية كما أنها تأتي في إطار الجهود المتواصلة التي تقودها سبارك للمساهمة في برنامج اكتفاء من خلال توفير البنية التحتية المتطورة التي يحتاجها المستثمرون والمصنعون في المملكة العربية السعودية.

ومن جانبه، نوه إريك إيب، العضو المنتدب في مجموعة هوتشيسون بورتس، عن أهمية السوق السعودية معرباً عن حماسه للمشاركة في هذا المشروع الطموح والضخم الذي سيفرض معايير ومفاهيم جديدة في قطاع الخدمات اللوجستية، وأكد إيب على التزام الشركة بتقديم كل ما يلزم من خبرات لخلق قيمة إضافية أكبر للمستثمرين في سبارك وزيادة القدرة التنافسية لها.

وبدوره قال المهندس سيف القحطاني، الرئيس وكبير الإداريين التنفيذيين لمدينة الملك سلمان للطاقة: “تمثل شراكتنا مع هوتشيسون بورتس قفزة نوعية في مسيرتنا التطويرية المستمرة التي تنتهجها سبارك، إذ يُعتبر الميناء الجاف والمنطقة اللوجستية نقطة ارتكاز رئيسية لإطلاق الإمكانيات الكاملة لموقعنا الاستراتيجي ضمن المنطقة الشرقية للمملكة العربية السعودية وهي منطقة مميزة بمواردها من النفط والغاز. ونحن اليوم متحمسون لهذه الشراكة المثمرة مع هوتشيسون بورتس لأنها ستساعدنا على فتح الأسواق العالمية أمام شركائنا ومستثمرينا الامر الذي سيمكنهم من العمل بكفاءة أعلى ويقلل من وقت النقل والتكاليف على حد سواء.”

تجدر الإشارة إلى أن المرحلة الأولى من مدينة الملك سلمان للطاقة تشمل على عدة مناطق بما فيها المنطقة الصناعية ومنطقة الأعمال والمنطقة السكنية والتجارية ومنطقة التدريب إلى جانب منطقة الميناء الجاف والخدمات اللوجستية التي تقوم على مساحة 3 كيلومتر مربع وتتضمن مستودعات وأحدث مرافق تخزين ومنطقة للتخليص الجمركي.

ملاحظات للمحررين :

حول مدينة الملك سلمان للطاقة (سبارك):

تعد مدينة الملك سلمان للطاقة (سبارك) نظاماً بيئياً صناعياً متكاملاً. تمتد على مساحة 50 كيلومترًا مربعًا ويتم تطويرها لتصبح في المستقبل البوابة الرائدة لقطاع الطاقة الإقليمي، حيث توفر مجموعة كاملة من الحلول المستدامة لدعم نمو الأعمال في المملكة. كذلك فإن سبارك تعتبر المدينة الصناعية الأولى والوحيدة من نوعها في العالم الحائزة على شهادة LEED الفضية.

يجري التخطيط لتنفيذ المشروع على ثلاث، وأكملت سبارك 80٪ من المرحلة الأولى التي تشمل البنية التحتية والطرق والمرافق والأصول العقارية وفقًا للمعايير الدولية للمستثمرين العالميين في صناعات النفط والغاز والتكرير والبتروكيماويات والطاقة وإنتاج المياه والمعالجة.

www.spark-ksa.com

حول هوتشيسون بورتس:

هي مجموعة قسم الموانئ والخدمات ذات الصلة بمجموعة هوتشيسون بورتس القابضة، الرائدة عالمياً في استثمار وتطوير وتشغيل الموانئ. تتألف شبكة عمليات الموانئ فيهوتشيسون بورتس من 52 ميناء في 26 دولة في جميع أنحاء آسيا والشرق الأوسط وأفريقيا وأوروبا والأمريكيتين وأستراليا.

على مر السنين، توسعت مجموعةهوتشيسون بورتس نحو مجال الأعمال اللوجستية الأخرى ذات الصلة بالنقل، بما في ذلك محطات السفن السياحية ومراكز التوزيع وخدمات السكك الحديدية ومرافق إصلاح السفن.

خلال العام المنصرم 2020، أدارتالمجموعة مشاريعها بإنتاجية مجمعة بلغت 83.7 مليون TEU

للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة www.hutchisonports.com

التعليق على الصور :

1 المدير العام لمجموعة هوتشيسون بورتس السيد إريك إيب متوسطًا السيد آندي تسوي المدير العام لقسم الشرق الأوسط وأفريقيا (إلى اليسار)، والسيد كودي ليونج، المستشار العام للمجموعة ومدير تطوير الشركة أثناء حفل التوقيع عبر الإنترنت

Photo – https://mma.prnewswire.com/media/1626778/SPARK_Hutchison_Mr. Mohammed Y. Al-Qahtani (right), Chairman of SPARK and Mr. Saif Al Qahtani (left), SPARK President and CEO attended the online signing ceremonyPorts_1.jpg
Photo – https://mma.prnewswire.com/media/1626779/SPARK_Hutchison_
Ports_2.jpg