يلتقي الوفد مع الشركات والمؤسسات الإسرائيلية التي تدعم التعليم التكنولوجي وريادة الأعمال.

تل أبيب، إسرائيل11 نوفمبر / تشرين ثاني 2021/PRNewswire/ — زار وزير االتعليم الإماراتي معالي حسين إبراهيم الحمادي يوم الأحد شركة ستارت-أب نيشين سنترال للتعرف على النظام البيئي للابتكار في إسرائيل، والتقى مع مجموعة من المنظمات المتخصصة في التعليم التكنولوجي وريادة الأعمال

UAE Minister of Education, H.E. Hussein Ibrahim Al Hammadi (right) and Start-Up Nation Central CEO, Avi Hasson (Credit: Vered Farkash) رحب آفي حسون- الرئيس التنفيذي لشركة ستارت-أب نيشين سنترال بالوزير في إسرائيل وقدم إليه وإلى فريقه نظره شاملة بشأن صناعة التكنولوجيا المحلية عالية التقنية، وما يلزم لتطويرها من حيث الموارد والقدرات التعليمية.

بعد ذلك، استمع الزوار إلى ممثلين عن MedCET-وهي مسرع محلي لتكنولوجيا التعليم، وUnistream– شبكة تدريس ريادة الأعمال-، والمهندسين الصغار Young Engineers الذي يعلم مهارات الهندسة للأطفال الصغار من خلال استخدام الألعاب، وGiant Leap الذي يوفر للآباء أدوات تقييم تطور الطفل.

ييقوم الحمادي والوفد المرافق له من مسؤولي الوزارة بزيارة إلى إسرائيل تستغرق خمسة أيام، وتهدف الزيارة إلى تحقيق التعاون مع الشركات والمنظمات الإسرائيلية لتشجيع تعليم ريادة الأعمال منذ الصغر، وضمان مواكبة لإمارت  لأحدثتوجهاتتكنولوجيا التعليم.

تعد إسرائيل موطنًا لما يقرب من 200 شركة لتكنولوجيا التعليم تقدم حلولا  لجميع الأشياء بدءً من التعليم المعزز للواقع الافتراضي مرورًا بتطبيقات التعليم على الأجهزة المحمولة ، وحتى منصات الاتصال للجامعات والمدارس ورياض الأطفال.

قال وزير التربية والتعليم الإماراتي معالي  حسين إبراهيم الحمادي “نلتزم ببذل كل ما نستطيع لتوفير تعليم عالي الجودة، كجزئ من مهمتنا لخلق اقتصاد مزدهر قائم على المعرفة،  وبفضل اتفاقات إبراهام، تستطيع حاليًا البحث عن شراكات وتعاون مع الشركات والمؤسسات الإسرائيلية، نرغب في شكر ستارت-أب نيشين سنترال لاستضافتنا وتعريفنا ببعض العناصر التي أدت إلى نجاح نظام الابتكار الإسرائيلي البيئي”

قال أفي حسون الرئيس التنفيذي للستارت-أب نيشين سنترال ” لم تكن  إسرائيل لتصبح دولة الشراكات الناشئة لولا البنية التحتية التعليمية القوية التي خلقت جيلا جديدا من رواد الأعمال، ويضع النظام البيئي الأكاديمي المتطور أسس الابتكار. حاليًا، تعتبر التكنولوجيا عاملا أساسيا للتعليم الفعال، حيث توفر وصولًا غير مسبوق لملايين الأشخاص، وباعتبارنا داعمين لدلوماسية الابتكار، والروابط بين الأفراد، تسعد ستارت-أب نيشين سنترال بمشاركة رؤيتها حول النظام البيئي مع شركائنا في الإمارات العربية المتحدة لمصلحة كلا من البلاد والمنطقة ككل”

حول ستارت أب نيشن سنترال

 حول منظمة ستارت-أب نيشين سنترال
 منظمة ستارت-أب نيشين سنترال ‎ هي عنوان للشركات والحكومات والمستثمرين للتواصل مع النظام البيئي الإسرائيلي للتكنولوجيا.  تحفز  منظمة ستارت-أب نيشين سنترال ‎فرص النمو من خلال جلب الابتكارات التكنولوجية الإسرائيلية إلى الأعمال التجارية العالمية والتحديات المجتمعية. تأسست ‎ منظمة ستارت-أب نيشين سنترال ‎في عام 2013 ومقرها في تل أبيب، بإسرائيل، وهي منظمة غير ربحية تمولها الأعمال الخيرية.

 الباحث عن الأمة الناشئةهي عبارة عن منصة مجانية على الإنترنت لتحديد وإشراك مؤسسات التكنولوجيا الإسرائيلية بناءً على اهتمامات العملاء المحددة.  وتُعد منصة أعمال الابتكار هذه مركزاً للمعرفة شامل للشركات الناشئة الإسرائيلية، وللمستثمرين، ومحاور لتعجيل الإنجاز، وللشركات متعددة الجنسيات، وللابتكار القائم على التكنولوجيا المرتبط بالبحث الأكاديمي. كما تُوفِّر المنصة مفتوحة المصدر معلومات محدثة ورؤى حول الآلاف من شركات التكنولوجيا الإسرائيلية النشطة.

صورة- https://mma.prnewswire.com/media/1683226/SNC_1.jpg